تسجيل دخول

الهلال الأحمر القطري ينفذ 18 مشروعًا إنسانيًا في الصومال بميزانية 19 مليون ريال قطري

مميز الهلال الأحمر القطري ينفذ 18 مشروعًا إنسانيًا في الصومال بميزانية 19 مليون ريال قطري

الدوحة/ قنا / مقديشو برس

كشف السيد فيصل محمد العمادي المدير التنفيذي لقطاع الإغاثة والتنمية الدولية للهلال الأحمر القطري أن الهلال الأحمر القطري ينفذ في ربوبع الصومال خلال عام 2021  18 مشروعا إنسانيا بميزانية 19 مليون ريال قطري.

جاء ذلك خلال استقبال السفير علي بن حسن الحمادي الأمين العام للهلال الأحمر القطري وقيادات الهلال الأحمر القطري  في يوم 30-08-2021 السيد آدم عبد المولى نائب الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، والمنسق المقيم، ومنسق الشؤون الإنسانية لدى الصومال والوفد المرافق له، بهدف مناقشة الوضع الإنساني في الصومال وسبل التعاون لتعزيز العمل الإنساني المشترك هناك.

وقال فيصل محمد العمادي المدير التنفيذي لقطاع الإغاثة والتنمية الدولية للهلال الأحمر القطري خلال اللقاء  "إن الهلال الأحمر القطري ينفذ خلال العام الجاري إجمالي 18 مشروعًا إنسانيًا في الصومال، بميزانية إجمالية تتجاوز 19 مليون ريال، تتنوع ما بين توفير الرعاية الصحية، وخدمات المياه والإصحاح، وتحقيق الأمن الغذائي، والتمكين الاقتصادي للأسر الفقيرة، ودعم النشاط الزراعي، وتسيير القوافل الطبية"

ومن جانبه، أكّد السفير علي بن حسن الحمادي الأمين العام للهلال الأحمر القطري على اهتمام الهلال الأحمر القطري بتحسين الوضع الإنساني في الصومال، وإفريقيا بشكل عام، باعتباره أولوية للتغلب على التحديات الإنسانية والجغرافية، استثمارًا للعلاقة القوية مع الهلال الأحمر الصومالي، حيث سبق للجانبين التعاون في تنفيذ العديد من المشاريع في مختلف الولايات الصومالية.

وقدم السيد آدم عبد المولى نائب الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، والمنسق المقيم، ومنسق الشؤون الإنسانية لدى الصومال والوفد المرافق له نبذة عامة عن الظروف المعيشية الصعبة في معظم أرجاء الصومال، وما سببه الجفاف والفيضانات والتصحر من نزوح 2.9 مليون شخص، يعيشون في مخيمات تفتقر إلى أبسط الخدمات الأساسية مثل التعليم والصحة. وهناك 5.9 مليون شخص، أي ما يعادل نصف السكان، بحاجة إلى مساعدات إنسانية، منهم 2.7 مليون في حاجة ماسّة إلى الغذاء، ومليون طفل يواجهون شبح المجاعة وسوء التغذية.

وقد أوضح عبد المولى أن الصومال ليس لديه الإمكانات لتنفيذ مشاريع كبيرة في مجال المياه والإصحاح، حيث يمثل واحدًا من أهم المجالات التي يمكن أن يساهم فيها الهلال الأحمر القطري، بخبراته في مشاريع حفر الآبار وإنشاء خزانات مياه الأمطار، بالشكل الذي يساعد النازحين على الاستقرار وبناء حياتهم واستيعابهم في الحياة المجتمعية.

آخر تعديل فيالخميس, 02 أيلول/سبتمبر 2021 13:28

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة