تسجيل دخول

الصومال والاتحاد الأفريقي يوقعان اتفاقًا بشأن مستقبل القوات الإفريقية (أميصوم)  بعد 2021

مميز الصومال والاتحاد الأفريقي يوقعان اتفاقًا بشأن مستقبل القوات الإفريقية (أميصوم)  بعد 2021

مقديشو/ مقديشو برس

اتفق الصومال والاتحاد الأفريقي على إطار عمل لإعادة صياغة تفويض وتشكيل عمليات بعثة الاتحاد الأفريقي في الصومال إلى ما بعد نهاية هذا العام.

وأشار بيان صادر عن اجتماع استمر يومين بين الصومال وممثلي الاتحاد الأفريقي إلى أن الجانبين وقعا اتفاقية بشأن مستقبل بعثة الاتحاد الأفريقي في الصومال التي تنتهي ولايتها هذا العام (2021).

وقالت  فيونا لورتان ، القائم بأعمال مدير إدارة الصراع في إدارة الشؤون السياسية والسلام والأمن بالاتحاد الأفريقي (AU) في أديس أبابا  والتي قادت فريق الاتحاد الأفريقي وبعثة الاتحاد الأفريقي " لقد نناقشنا من سيحل محل بعثة الاتحاد الأفريقي في الصومال في يناير 2022"

وأضافت لورتان  "لا تزال هناك حاجة لقوات الاتحاد الأفريقي في الصومال (أميصوم) بعد ديسمبر 2021 وأن المحادثات ركزت على  شكل المهمة الجديدة ، وماذا سيكون تفويض البعثة الجديدة".

وقال المدير العام في وزارة الدفاع السيد سعيد سمتر  "إن الخطة الجديدة ستنفذ تدريجياً مع مراعاة مستوى استعداد قوات الأمن الصومالية"

وأضاف سمتر "لقد وقعنا اتفاقية مهمة من أجل الصومال ، والتي تبدأ الآن الفترة الانتقالية". "إنها عملية تدريجية سيتم تنفيذها على مراحل ، وسوف نتبادل الأدوار تدريجياً مع إخواننا وأخواتنا الأفارقة الذين يساعدوننا منذ فترة."

ويأتي الاتفاق الجديد في أعقاب خلاف بين الحكومة الصومالية والاتحاد الأفريقي بشأن إعادة تشكيل مقترح لبعثة الاتحاد الأفريقي.

اقترح تقرير صدر بتكليف من الاتحاد الأفريقي الشهر الماضي تشكيل قوة تحقيق استقرار مشتركة بين الاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة لتتولى المسؤولية من بعثة الاتحاد الأفريقي في الصومال بعد كانون الأول (ديسمبر) 2021. بينما رفضت الحكومة الصومالية تلك الفكرة.

ونص الاتفاق الذي حصل موقع مقديشو برس نسخة منه ، على أهمية استمرارية تواجد القوات الإفريقية في الصومال بعد ديسمبر 2021 مع نقل مهام حفظ الأمن إلى القوات الصومالية ووضع خطة قابلة لتنفيذ مع مساعدة أصدقاء الصومال.  

 

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة